اطارات وعمال لقطاع الشباب والرياضة يحجتون أمام مقر الوزارة

 

نظم عمال واطارات لوزارة الشباب والرياضة صبيحة اليوم، وقفة احتجاجية أمام مقر الوزارة بساحة أول ماي بالعاصمة، وهي الوقفة التي جاءت بناء على دعوات وجهت لهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي من أجل المطالبة بالتغيير والالتحاق بالحراك الشعبي.
ورفع المحتجون شعارات مطالبة بالقضاء على الفساد الذي يعرفه القطاع منذ سنوات، خاصة فيما يخص الدائرة المركزية، في حين طالب محتجون برحيل جماعي للمسؤولين، وحسب تصريحات لمحتجين، فقد تم وصف بعض الاطارات الحالية ب” الدخلاء” على قطاع الشباب والرياضة.
ولم يسلم وزير الشباب والرياضة، محمد حطاب من الانتقادات، خاصة بعض الحملة التي نظمت ضده عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب تغيير عدد من المسؤولين، وخلافات غير معلنة مع مديرة الشباب سامية بلمغسولة.
وعرفت الوقفة مشاركة عدد من الوجوه البارزة، على غرار جعفر يفصح، الذي يعد من أبرز الوجوه الرياضة في الجزائر، ورئيس الاتحادية الوطنية للفوفينام فيات فوداوو، محمد جواج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *