وفاة الدراح مباركي بعد سقوطه بمنحدر بام البواقي

أعلن الاتحاد الجزائري للدراجات، أن الدراج الشاب نذير مباركي قد فارق بعد تعرضه الى حادث أثناء ممارسة رياضته المفضلة باحدى جبال أم البواقي، حيث تم العثور على جثته صبيحة اليوم، من طرف مصالح الدرك الوطني.
وتم العثور على جثة نذير مباركي في احدى المنحدرات بجبل الفرطاس بسيقوس بعد سقوطه بدراجته الهوائية، حيث كان يمارس رياضة الدراجات بصورة منفردة.
وبعد عملية البحث الواسعه على الفقيد نذير مباركي من ولاية قسنطينة الذي إختفى منذ نحو 3 ايام عثر رجال الدرك الوطني عى جثة المرحوم اليوم، حيث تم ارجاع سبب الوفاة الى ثأثر الراحل بجراح من جراء اصابته اثناء سقوطه في منحدر شاهق .
وكان المرحوم من محبي ركوب الدراجات في الجبال الوعرة، وقدم الاتحاد الجزائري للعبة تعازيه الخالصة، في حين أعرب رئيس الاتحاد، خير الدين برباري عن حزنه العميق بسبب رحيل مباركي، مقدما تعازيه الخالصة لعائلة الفقيد.
وتقام جنازة الفقيد اليوم عقب صلاة العصر انطلاقا من مقر سكناه نحو مقبرة الزواغي، انا للله وانا اليه راجعون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *