موقعة الخبرة في مواجهة الطموح

وفاق سطيف – شبيبة بجاية

سيكون ملعب 8 ماي 45 بسطيف عشية الغد، بداية من الساعة الخامسة مساء، مسرحا لمباراة قوية ومثيرة مفتوحة على كافة الاحتمالات بين الوفاق المحلي وشبيبة بجاية ضمن لقاء الذهاب من الدور نصف النهائي لكأس الجزائر، من أجل قطع نصف التأشيرة قبيل مباراة الإياب المقررة الأسبوع المقبل. ويسعى شبيبة بجاية الناشط في البطولة المحترفة الثانية موبيليس، أن يكون المفاجأة والحصان الأسود في طبعة هذا الموسم، ما يجعل الوفاق مطالب بالحذر لإبطال المفاجأة، فلقب الكأس أصبح أولوية الوفاق هذا الموسم بعد ضياع البطولة، فبالرغم من تشبثه بـ”البودويم”، يرفض رفقاء الماستيرو عبد المؤمن جابو التفريط في لقب الكأس خاصة وأنه على بُعد خطويتن فقط، فالجميع في بين “عين الفوارة”، يعتزم الوصول على الأقل إلى المباراة النهائية وتكرار سيناريو العام 2017 عندما خسر النهائي ضد شباب بلوزداد، وكل ذلك يمرّ عبر اجتياز عقبة أبناء “يما قوراية” في لقاء الغد واستغلال عاملي الأرض والجمهور من أجل تحقيق فوز مريح واقتطاع نصف التأشيرة قبل لقاء الإياب المقرر الثلاثاء المقبل في ملعب الوحدة المغاربية. في المقابل، كبر كثيرا طموح شبيبة بجاية من أجل إحداث المفاجأة ومواصلة المشوار الطيب الذي يقدمه الفريق في هذه المنافسة، فبعد تخطي عقبة نادي أتلتيك بارادو في الدور الماضي والعودة ببطاقة التأهل من ملعب عمر حمادي ببولوغين بالعاصمة، لاشك أن الجميع المتواجد في هذا الدور من الكأس، أصبح يقيم ألف حساب لتشكيلة المدرب المعز بوعكاز الذي أحدث ثورة وأعطى دافعا قويا للفريق بعدما تطوّرت نتائج النادي منذ التحاقه بالعارضة الفنية للشبيبة، أين يسعى لمباغتة الوفاق في عقر دياره والعودة بنتيجة مرضية تجعله يخوض لقاء الإياب الثلاثاء المقبل بأكثر أريحية، واستغلال عامل إجراء مباراة العودة على ملعبه للوصول إلى النهائي لأول مرة في التاريخ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *