منتخب العدو المدرسي يكتفي ببرونزية في الدورة المغاربية بتونس

لم يوفق ، اليوم السبت ، عناصر المنتخب الوطني المدرسي للعدو الريفي في الدورة المغاربية المدرسية الـ 38 ، التي جرت وقائعها  بمدينة ساقية سيدي يوسف التونسية ، لصنفي الأشبال والشبلات و أكتفوا بميدالية برونزية ، نالها العداء حسان الجمعي في صنف الأصاغر ، من امام العدائين المغاربة الذين سيطروا على كل المنافسات واحتكروا جل الميداليات الثلاث الأولى لأربع سباقات مبرمجة في هذه الدورة التي أقتصرت مشاركتها على ثلاث بلدان مغاربية  (المغرب ، الجزائر وتونس) وغابت عنها كالعادة منتخبات ليبيا وموريطانيا.

وحقق منتخب الذكور في صنفي الأصاغر والأشبال الرتبة الثانية حسب الفرق  وراء المنتخب المغربي ، في حين أخفقت عناصر الإناث اللواتي اكتفين حسب الفرق بالرتبة الثالثة والأخيرة مسجلين أضعف مشاركة مقارنة بالدورات السابقة .

ولم يخف رئيس الإتحاد الجزائري للرياضة المدرسية “عبدالحفيظ إيزم” في تصريح له للموقع  ” سبورتس نيوز ديزاد ” إعترافه بالمشاركة الضعيفة في هذه النسخة مقارنة بالدورات السابقة رغم مواصلة السيطرة المغربية في هذا المجال ، وارجع ذلك لنوعية مشاركة العدائيين المتمدرسين في البطولة الوطنية المدرسية للعدو الريفي التي جرت بولاية الشلف وغاب عنها أحسن العناصر ، الذين شاركوا في الملتقى الوطني للعدو للإتحاد الجزائري لألعاب القوى  التي نظمت ببجاية بموازاة مع بطولتهم الوطنية ، مما حرم منهم المنتخب المدرسي ، الذي شكل في الأخير من أحسن العناصر التي حققت نتائج في بطولة العدو المدرسي .

كما أشاد  الرئيس إيزم ، بالمقابل ، بما حققه العداء حسان الجمعي من ابتدائية زيتوني عيسى ببرج بوعريريج ، صنف الأصاغر والذي كان بحسبه ، مفاجئة الدورة واكتشاف موهبة واعدة ، خاصة وانه نافس  أحسن العناصر المغربية وافتك منهم ميدالية برونزية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *