ليفربول يعلن نجاح عملية فان دايك دون الكشف عن موعد عودته

خضع الهولندي فيرجيل فان دايك، مدافع ليفربول  الإنجليزي، لجراحة في قدمه، بعدما تعرض لإصابة بقطع في الرباط الصليبي للركبة، أثناء مشاركته في لقاء الريدز أمام إيفرتون، ضمن منافسات الدوري الإنجليزي “بريميرليغ”.

وأعلن نادي ليفربول الإنجليزي، عن إجراء فان دايك لجراحة ناجحة في ركبته، ضمن المرحلة الأولى للبرنامح التأهيلي، من أجل التعافي والعودة مرة أخرى، للمشاركة في التدريبات، بعد تأكد غيابه فترة لا تقل عن سبعة أشهر، ليواجه الريدز أزمة كبيرة، لسد فجوة غيابه عن الفريق طوال هذه المدة، باعتباره أحد الركائز الأساسية في حسابات يورغن كلوب.

وأكد بطل إنجلترا، في بيانه الذي أصدره للإعلان عن الحالة الصحية للاعب الهولندي، على أنه يسير على خطوات التعافي بشكل جيد، وأن حالته مستقرة في الوقت الحالي، بعد الخضوع لجراحة في الركبة، ولكن تلك الخطوة لم تحدد الجدول الزمني لاستعادته مرة أخرى، للمشاركة في تدريبات الفريق الإنجليزي.

يشار إلى أن كلوب قرر الدفع بفابينيو بشكل أساسي في مباريات ليفربول، لتغطية الثغرة الدفاعية بعد غياب فيرجيل فان دايك، قبل أن بتعرض المدافع البرازيلي أيضاً لإصابة أثناء مشاركته في لقاء مايتلاند الدنماركي، ضمن منافسات الجولة الثانية من بطولة دوري أبطال أوروبا، التي حسمها الريدز بهدفين نظيفين.

ويأمل يورجن كلوب أن يكون چويل ماتيب جاهزًا لمباراة مانشستر سيتي عقب التوقف الدولي، لكنه لن يستطيع المشاركة خلال فترة غياب فابينيو، وبالتالي فإن الريدز لا يمتلكون سوى جو جوميز في قلب الدفاع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *