لا فائز ولا أهداف في كلاسيكو الكون

حسم التعادل السلبي قمة نادي برشلونة  و ريال مدريد على ملعب “كامب نو”، في إطار المباراة المؤجلة بين الفريقين من الجولة العاشرة من بطولة الدوري الإسباني الممتاز “الليغا”.

وكان فريق ريال مدريد هو الطرف الأفضل على الإطلاق والأكثر سيطرة على وسط الميدان، وأضاع لاعبوه العديد من الفرص الخطيرة التي كانت كفيلة لخروج الفريق المدريدي منتصرا.

وكانت أخطر فرص المباراة، في الدقيقة الحادية عشر، من تسديدة قوية من على حدود منطقة جزاء برشلونة عن طريق كريم بنزيما، إلا أن الحارس تير شتيجن، نجح في التصدي للكرة ببراعة منقذًا فريقه من هدف محقق.

في الدقيقة 31، عرضية رائعة من الجبهة اليسرى إلى داخل منطقة جزاء ريال مدريد، أبعدها الحارس البلجيكي تيبو كورتوا، بشكل سيء للغاية أدى إلى وصول الكرة لليونيل ميسي، المتمركز على حدود المنطقة، والذي استقبل الكرة بتسديدة صاروخية في الشباك الخالية، كادت أن تعلن عن الهدف الأول، لولا تمركز سيرخيو راموس، على خط المرمى، ونجح في إبعاد الكرة في الوقت المناسب.

وفي الدقيقة 67، هدف مؤكد ضائع من ريال مدريد بعد هجمة مرتدة سريعة بشكل منظم للغاية بمجموعة من التمريرات القصيرة أنهاها لاعب وسط الميرينجي فيدريكو فالفيردي، بتمريرة بينية لزميله جاريث بيل، المنطلق داخل منطقة جزاء برشلونة واستقبل الكرة بتسديدة قوية للغاية مرت بشكل خطير بجوار القائم الأيمن للمرمى.

وشهدت الدقيقة 73، إلغاء حكم المباراة هدفًا لريال مدريد، سجله جاريث بيل، بداعي التسلل.

بهذا التعادل ارتفع رصيد برشلونة إلى 36 نقطة في صدارة جدول ترتيب بطولة الدوري الإسباني، بالتساوي مع ريال مدريد بنفس عدد النقاط، إلا أن البارسا يتفوق بفارق الأهداف.

عن الوكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *