غوارديولا يضيف لقبه 25 في مسيرته في انتظار المزيد

عزز المدرب  الإسباني بيب غوارديولا المدرب الحالي لمانشستر سيتي، من رصيده الحافل بالألقاب، بعدما قاد السيتي نحو تحقيق لقب كأس الرابطة الإنجليزية مساء أمس الاحد، على حساب تشيلسي بركلات الترجيح بنتيجة 4-3، بعد نهاية الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي بين الفريقين ، ليصبح رصيده  25 لقبا  في مسيرته كمدرب ، بعد تحقيقه 14 لقبا مع برشلونة الإسباني، و7 ألقاب مع بايرن ميونخ الألماني، و4 القاب  مع مانشستر سيتي مع امكانية التتويج بثلاث القاب اخرى هذا الموسم (الدوري الممتاز، كأس الاتحاد الانجليزي ورابطة ابطال اوربا).

وحقق “بيب” مع برشلونة 14 بطولة متنوعة، وهي 3 ألقاب دوري إسباني ” الليغا”، ولقبين لكأس الملك الإسباني “كوبا دل راي”، و3 ألقاب سوبر إسباني، وبطولتين في دوري أبطال أوروبا، ومثلهما للسوبر الأوروبي، ولقبين في كأس العالم للأندية.

وواصل المدرب الإسباني نجاحاته مع بايرن ميونخ، حيث نال لقب الدوري الألماني “بوندسليغا” 3 مرات، ولقبين في كأس ألمانيا، ولقب واحد في كل من السوبر الأوروبي، ومثله في كأس العالم للاندية.

وبعدما تولى قيادة مانشستر سيتي، حصد “جوارديولا” رابع ألقابه ليلة الأمس، حيث حقق لقب كأس الرابطة الإنجليزية مرتين، والدوري الإنجليزي الممتاز “برميرليج” مرة واحدة، والدرع الخيرية “السوبر الإنجليزي” مرة واحدة أيضا.

يُذكر أن بيب جوارديولا حقق لقب أفضل مدرب في العالم مرتين، عامي 2008 و2010، وأكثر البطولات التي حققها “بيب” كانت 3 ألقاب في كل من الدوري الإسباني والدوري الألماني، ونفس العدد في السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية، والسوبر الإسباني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *