غضب بسبب إرجاء الجمعية العادية لاتحاد السلة

عبر اعضاء في الجمعية العادية لاتحاد كرة السلة عن غضبهم واندهاشهم من أرجاء الجمعية العامة العادية التي كانت مقررة غدا السبت، دون مبرر مقنع.

وقال رابح بوعريفي، إن مسؤولي الاتحاد برروا التأجيل بالسماح لكل أعضاء الجمعية العامة من الحضور والمشاركة فيها، مشيرا إلى عقدها بتاريخ الخميس 14 مارس الحالي، الذي يصادف يوم عمل، وهو ما لا يسمح بمشاركة غالبية الأعضاء.

واوضح بوعريفي، ان السبب الحقيقي لهذا التأجيل، هو ما يتم تداوله حول رغبة اغلبية اعضاء الجمعية العامة في تغيير راديكالي في اتحاد كرة السلة، بسبب عدم الكفاءة، وسوء التسيير التقني والاداري، والتسيب الذي يسيطر على الاتحاد، مما جعل الجميع يتساءل عما يحدث.

واشار بوعريفي، إلى ضرورة احترام سيادة الجمعية العامة دون اللجوء إلى ” تدخل” وزار الشباب والرياضة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *