ضم “التيك بول” الى برنامج العاب المتوسط بوهران

كشف اليوم، ممثل الاتحاد الدولي للتيك بول، المجري، ماريوس فيزاس جنيور، عن ضم الرياضة الجديدة ضمن برنامج الاختصاصات المدرجة في دورة العاب البحر المتوسط القادمة بوهران، كرياضة استعراضية، مؤكدا انطلاق العمل على انشاء اتحاد جزائري للعبة، بالتنسيق مع اللجنة الاولمبية الجزائرية .
وأوضح ماريوس فيزاس جنيور، خلال ندوة صحفية عقدها صبيحة اليوم، بقاعة المحاضرات لمقر اللجنة الاولمبية الجزائرية بالعاصمة، رفقة الأمين العام للجنة الاولمبية، عبد الحفيظ ازم، وبحضور السفير المجري، أن الجزائر ستكون عضو جديد في الاتحاد الدولي قريبا، حيث انطلق العمل لانشاء اتحاد جزائري للعبة، وضمان منافسات محلية للتيك بول، مؤكدا أهمية ممارسة الرياضة الجديدة بالجزائر، وذلك ضمن مساعي نشر وتطوير ممارستها عالميا.
وتعهد ماريوس فيزاس جنيور، بان الاتحد الدولي سيقدم يد الدعم المادي والفني للجزائر من أجل انشاء اتحاد وطني، باعتبار ان الجزائر من الدول التي تراهن عليها الهيئة الدولية بقوة من اجل توسيع ممسارة التيك بول في افريقيا و الوطن العربي.
وتعتبر التيك بول هي أكثر رياضة انتشارا في العالم حاليا، وقد ابتكرها اثنان من عشاق كرة القدم في المجر، بواسطة كرة قدم وطاولة أشبه بتلك التي يمارس عليها تنس الطاولة، لكنها ليست مستقيمة مثلها، وإنما يميل كل طرف باتجاه اللاعب لضمان وصول الكرة إلى اللاعبين.
وكشف ماريوس فيزاس جنيور، وجود 26 اتحاد وطني للتيك بول حاليا، وينتظر ان يتم انشاء 60 اتحاد خلال العام الحالي، وهو ثمرة عمل 6 سنوات من تطوير لهاته الرياضة.
ومن المرتقب ان تسجل رياضة ” التيك بول” تواجدها في الألعاب الافريقية المرتقبة بالمغرب الشهر القادم، وستكون العاب البحر المتوسط الحضور الأول للرياضة الجديدة بالجزائر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *