سليمة سواكري:أطالب بتولي الرياضيين مناصب قيادية في الاتحادات

سليمة سواكري من مصارعة دولية بارزة في الجيدو، ومدربة لفريق المجمع البترولي للسيدات، ومنشطة تلفزيونية متألقة، من النساء المتميزات في الحركة الرياضية، تتصف بالحضور والعطاء والعمل، تستعد الآن لاستلام منصبها الجديد  كمستشارة في وزارة الشباب والرياضة ، التقينا بها وكان لنا معها هذا اللقاء:

سبورتس نيوز ديزاد: عينت كمستشارة في وزارة الشباب والرياضة، هل أنت راضية عن تفعيل دورك في القطاع ؟

سليمة سواكري: أنا راضية وسعيدة بتعيني كمستشارة في وزارة الشباب والرياضة، بعد سنوات من العطاء في هذا المجال، كما اشكر الوزارة والوزير محمد حطاب، على الثقة التي وضعها في شخصي، واطلب من كل الرياضيات أن يثبتن وجودهن ويؤكدن أنهن قادرات على تقلد مناصب إدارية  في مجال الرياضة، بحيث يصبحن نموذجا يحتذي به، فهن عنصر فعال ولا يمثلن فقط نصف المجتمع ،

إذن حققت طموحك بعد مشوار كرياضية ومدربة؟

طموحي لا سقف له، سأكمل مشواري كمدربة  ومستشارة وسأستمر، وكلما أنهيت مرحلة سأكمل مرحلة أخرى من مراحل الرياضة، وأتمنى أن أكون في الميدان او اشغل منصب رياضي مرموق، وأتمنى أن تعير كل الاتحادات الرياضية الأهمية للرياضيين القدامى و منحهم مناصب قيادية تليق بهم و بمستواهم، بعد أن أبدعوا في الميادين من اجل تحقيق المزيد من التطور.

ما الذي يمنع الاتحادات من الاعتماد على الرياضيين ذوي الخبرة للاستفادة من تجربتهم؟

قلة الوعي المطلوب، فلا بد من تشجيع الرياضي بعيدا عن الحسابات والتهميش .

ماهي المهمة الأولى التي ستكلفين  بها في الوزارة؟

حتما في تنظيم المنافسات، والتحضير لألعاب وهران المتوسطية لسنة 2021 ، التي سنسخر كل خبرتنا منى اجل انجاحها سواء من حيت المنافسة أو نتائج الرياضيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *