زطشي :من المستبعد تغيير صيغة نظام المنافسة ”

في إجابة على أسئلة الصحفيين في ندوته الصحفية اليوم بفندق الشيراتون بالعاصمة الجزائرية ،  كشف رئيس الفاف خير الدين زطشي أنه كان يأمل في حضور أنصار المنتخب الوطني، خلال مباراة الجولة الثالثة التي ستجمعه بزيمبابوي شهر نوفمبر المقبل، بملعب 5 جويلية الأولمبي، برسم تصفيات كأس أمم إفريقيا بالكاميرون : “طلبنا الحصول على موافقة حضور 5 آلاف مناصر في مباراتنا أمام زيمبابوي، لكن تزايد عدد الإصابات جعلنا نفكر في التراجع عن ذلك”.

وبخصوص تغيير نظام المنافسة لهذا الموسم واللجوء إلى بطولة بفوجين، فقال زطشي: “إستدعينا رؤساء الأندية لحضور إجتماع في سيدي موسى، وإقترحنا عليهم العديد من الصيغات ووافقوا بالإجماع على بطولة بـ38 مباراة ذهابا وإيابا، ومن هذا المنطلق لا يمكن أن نعود إلى نقطة تكلمنا عليها من قبل”.

وأضاف: “تغيير صيغة المنافسة مستبعد إلا إذا تلقينا إجماع من الأندية بوجوب اللجوء إلى صيغة بطولة بفوجين، اليوم يجب أن يعرف الجميع بأن الفرق المحترفة تلعب بطولة بـ 38 مباراة وهذا أمر طبيعي” .

 من جهته، إنتقد زطشي، قانون “لوناف” الجديد، الذي يسمح بإنتقال اللاعبين بين دول التابعة لإتحاد شمال إفريقيا، حيث قال: “الترجي التونسي يفوز اليوم بلاعبينا، وأتمنى أن تحتفظ الأندية بأفضل لاعبيها”.

وأضاف: “أتأسف لهجرة لاعبينا المحليين نحو البطولات العربية، إذ لا يمكن لأنديتنا التألق قاريا إن لم تستطيع الحفاظ على أبرز لاعبيها”.

 بالموازاة من ذلك، أكد الرئيس زطشي، أن وباء “كورونا” لن يشكل عائقا لعودة المنافسة الرسمية في الجزائر، حيث قال: “علينا أن نأخذ الإحتياطات، وإخضاع اللاعبين للفحوصات، فاليوم نحن مجبرين على العودة إلى التحضيرات والعودة للمنافسة، وعلينا أن نتأقلم مع هذا الفيروس”.

وأضاف: “اليوم الأندية واعية بضرورة إحترام البروتوكول الصحي، ونحن في إتصال مع رؤساء الأندية، وهم يقومون بالتحاليل بصفة دورية، ويتم عزل اللاعبين الذين يتعرضون لهذا الفيروس”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *