كورونا “يعرقل” خطة عودة الرياضيين الجزائريين للتدريبات

يجتمع وزير الشباب والرياضة سيد علي خالدي، الاثنين المقبل، برؤساء الاتحادات والمديرين الفنيين والرياضيين، المعنيين باستئناف التحضيرات للاستحقاقات المقبلة.

وسيعقد الاجتماع الذي سيشارك فيه المركز الوطني لطب الرياضة، عن طريق تقنية التحاضر المرئي عن بعد، حيث يرجح ان يتناول مخطط العودة للتدريبات في ظل القيود التي تفرضها جائحة كورونا.

كانت وزارة الشباب والرياضة، أعلنت في وقت سابق، انها ستسمح للرياضيين الذين ضمنوا تأهلهم للمشاركة في أولمبياد طوكيو، والذين ينافسون من اجل تحقيق نفس الهدف، بالعودة لاستئناف التدريبات.

لكن مخطط العودة هذا، يواجه حتى الآن صعوبات تقنية نتيجة تأخر عدد من الرياضيين في إجراء اختبار الكشف عن فيروس كورونا، الشرط الأساسي للعودة، بعدما تبين ان مركز طب الرياضة لا يمكنه توفير هذه ” الخدمة”، مما دفع ببعض الاتحادات للجوء إلى مراكز خاصة.

وحسب معلومات ” سبورتس نيوز ديزاد” فان وزارة الشباب والرياضة تتجه لاقتناء جهاز الكشف عن فيروس كورونا، من أجل تذليل العقبات أمام مسار استئناف التدريبات الذي يبقى أمل الجميع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *