داربي ناري بأهداف متباينة

مولودية الجزائر ـ اتحاد العاصمة

ج.نجيب

تواجه مولودية الجزائر، مساء الغد بداية من الساعة 17.00، الجار اتحاد العاصمة في قمة الجولة الـ24 من الرابطة المحترفة الأولى، والتي ستكون نقاطها بأهمية بالغة للفريقين اللذين يمران بفترة صعبة، فالعميد يفتقد لمدربه المغضوب عليه والمستقيل، عادل عمروش، في وقت هو بحاجة ماسة لنقاط المباراة لوضع حد للنتائج السلبية وغضب الأنصار، ونفس الشيء ينطبق على الاتحاد ومدربه فروجي الباحث عن النقاط الثلاث للبقاء في الصدارة والابتعاد عن ملاحقيه وأي حسابات تضيعه عليه التتويج النهائي.

وتحسبا لهذه المواجهة أقدمت إدارة الاتحاد على احتواء مشاكل الفريق، المنجرة عن أزمة الرواتب التي خلقت شرخا كبيرا وانقسامات بين اللاعبين وقضية المدرب فروجي، الذي كان قريبا من الإقالة بسبب علاقته المتوترة مع اللاعبين، وسيدخل رفقاء شافعي اللقاء بغرض التصالح مع أنصارهم المتعطشين للانتصارات في ملعب 5 جويلية وتعويض الخسارة المفاجئة في اللقاء الفارط أمام نادي بارادو ببولوغين، ورفضت إدارة “سوسطارة” تخصيص أي منحة معينة لهذه المواجهة، من منطلق  أن اللاعبين محفزين آليا للمقابلة وليسوا بحاجة إلى الأموال للرفع من معنوياتهم في هذا “الداربي”، ومن الناحية الفنية يتوقع عودة الحارس زماموش اليوم بعد أن غاب عن اللقاءات الأخيرة لأسباب فنية، في حين سيغيب شيتة بداعي الإصابة وبن خماسة للعقوبة، ما يعني لجوء فروجي لخيارات جديدة في الوسط بإشراك الثنائي كودري وبن غيث وربما الليبي اللافي الذي كان ضحية خيارات المدرب الفرنسي في فترة سابقة.

بالمقابل ستكون المباراة خاصة للعميد بسبب هزيمته الأخيرة في سطيف، وما تبعها من استقالة المدرب عادل عمروش، أمس، وتعيين مخازني مدربا إلى غاية نهاية الموسم، حيث سيشرف على الداربي رفقة المدرب المساعد مراد سلاطني، ولا تملك المولودية التي ضيعت كل أهدافها الموسمية، أي خيار غير الفوز لاستعادة ود أنصارها وبعث ولو أمل ضئيل لإنهاء الموسم في مرتبة مؤهلة للمشاركة الخارجية الموسم المقبل، علما أن المدرب الجديد مخازني سيجري العديد من التغييرات على التشكيلة الأساسية مقارنة بتلك التي لعبت اللقاء الأخير في سطيف، على اعتبار أنها ستعرف غياب درارجة وفريوي ونقاش للإصابة، مقابل عودة كل من دينغ وحشود وحدوش الذين غابوا عن لقاء الوفاق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *