حطاب: مستقبل افريقيا في شبابها، وهدفنا تعزيز التعاون القاري في الرياضة والثقافة

دعا وزير الشباب والرياضة، محمد حطاب، الى تعزيز العمل المشترك بين الدول الافريقية في مختلف المجالات، بما فيها المجال الرياضي والثقافي الذين يرتكزان على شباب القارة، موضحا أن قوة افريقيا ومستقبلها في شبابها، ولا بد من الاتحاد من أجل تحقيق التطوير والتنمية المستدامة، ومحاربة الفساد في مختلف المجالات. وأوضح الوزير حطاب خلال افتتاحه أشغال الدورة العادية الثالثة لاجتماع وزراء الشباب والرياضة والثقافة الأفارقة، ممثلا لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، أن الجزائر تدعو الى افريقيا موحدة ومزدهرة بفضل استغلال طاقات شبابها ودعمها. وصرح حطاب قائلا ” يا شباب افريقيا كونوا ممن يحملون افريقيا ويحلمون بها وليس من تحملهم ولا يحلمون بها، ان افريقيا اليوم في حاجة الى التعاون المشترك والتنمية وهذه المناسبات قد ابانت عن افريقيا عازمة على ترقية طاقاتها الشبانية وتحسين مستوى الحكامة في مختلف المجالات الثقافية، الرياضية والشبابية”. وأضاف حطاب قائلا ” التجربة الجزائرية يمكن ان تكون نموذج للدول الافريقية من أجل المضي قدما لتحقيق التقدم المأمول”. وأختتم حطاب كلمته قائلا ” لقد ان الاوان لندرك ان ما يجري حولنا من تطورات تفرض علينا وضع الخطط والوسائل المناسبة لمواكبة التطور، وعليه فان الجزائر تدعو لتعزيز التعاون والعمل المشترك بين الشباب الافريقي في مجالات الرياضة، الثقافة وتعزيز مبادي السلام من جانبه دعا وزير الثقافة، عزالدين ميهوبي لمد يد الدعم لشباب افريقيا، معتبرا أن فئة الشباب تعتبر فئة هامة وحساسة، والأكثر عرضة للمتغيرات، ولا بد من تقوية طاقات شبابنا بالتعليم، الثقافة والرياضة من أحل حمايتها، واستغلالها في تطوير القارة. واوضح ميهوبي ان الجزائر تملك تجربة كبيرة في مجال الثقافة بفضل اربعين سنة جعلها مرجعا لدول افريقيا والجزائر جاهزة لمد يد العون لباقي دول القارة ومساعدة المبدعين الافارقة. وكشف ميهوبي عن اطلاق رئيس الجمهورية لجائزة مريم ماكيبة تكريما لاحد رموز القارة الثقافية، وهي الجائزة التي تهدف الى تكريم أفضل الأعمال الثقافية الافريقية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *