حصيلة الجزائر في اليوم الأول لالولمبياد الشباب

 

جاءت نتائج الرياضيين الجزائرين خلال اليوم الأول من منافسات الألعاب الأولمبية للشباب الجارية حاليا بالعاصمة الأرجنتينية بيونس ايرس متوسطة ومنتظرة، مع تسجيل بداية ايجابية للسباحة، واجتهاد واضح لرياضات لا تملك الجزائر ثقل عالمي رغم تفوقها القاري كالبادمنتون، التجديف والشراع، وبداية تستحق التشجيع للجمباز.
ونجحت السباحة في ضمان تأهل كل من بلمان منصف وزميله عبد الله عرجون الى نصف النهائي، سباق على الظهر وعلى الصدر، بعد ظهور مشرف لهما، قبل ان يقصيا في نصف النهائي.
واستهلت بطلة افريقيا للبادمنتون هالة بوسكاني أول مغامرة أولمبية لها بمواجهة نائبة بطل العالم، حيث خسرت هالة بشوطين وقدمت أداء مشرف للجزائر في رياضة يسيطر عليها رياضيو اسيا الشرقية.
وفي مسابقة الألوحة الشراعية، فقد حل الجزائري برغيث عماد الدين في الترتيب 19 بعد اجراء منافسات اليوم الأول ضمن اختصاص تي 293 رجال، والتي جرت على ثلاث سباقات وعلى الصعيد الافريقي فقد حل برغيث ثانيا بعد المصري رؤوف ربيع الذي جاء في المركز 18.ولدى السيدات، وفي ذات الاختصاص، حلت الجزائرية ايت علي سليمان لينا في الترتيب 23 وهو الترتيب قبل الاخير، متصدرة الترتيب الافريقي، باعتبار ان المصرية ابراهيم سلمى حلت في المركز الأخير.
وكان الظهور الأول للجمباز بفضل ناير صوفيا التي اكتفت بمشاركة جد مشجعة رغم أنها تخوض الغمار الاولمبي للمرة الأولى وتصارع على هذا المستوى العالي.
وفي رياضة التجديف جاء الجزائري نقاش نايل في الترتيب 16 من بين 24 متسابق، بتوقيت قدره 3:49:68 وهو الثالث افريقيا بعد منافسيه التونسي والجنوب افريقي.
وفي مسابقة الثنائي سيدات في التجديف فقد جاء الزوجي الجزائري بن شادلي نهاد وسبوح رحمة أميرة في الترتيب 12 والأخير بتوقيت قدره 4:24:28.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *