جمعية قدماء وفاق المسيلة تلتقي ياحي ورؤساء سابقبن للخروج من الأزمة

بادرت جمعية قدماء لاعبي وفاق المسيلة، صباح اليوم السبت،بتنظيم لقاء لدراسة وضعية الفريق وفي كيفية المساعدة للخروج من الأزمة بمقر رابطة كرة القدم حضره كل من الرئيس ياحي الشيخ، وبعض من أعضاء مكتبه ورؤساء سابقين للفريق يتقدمهم الحاج معروف حماني، وكل من اسماعيل غلاب، أحمد زيد الخير، ميلود مرنيز وعدد من اللاعبين القدماء، إلى جانب حضور عضو مجلس الأمة والرئيس السابق للمجلس الشعبي الولائي، اسماعيل ديلمي.
اللقاء هذا، خصص لدراسة وضعية الفريق الصعبة، التي يتواجد فيها ومنها التعرف أكثر من مسيري الفريق الحاليين على أهم المشاكل والصعوبات، التي أعاقت الرئيس ياحي، الذي تحمل مسؤولية تسييره وأنقذ الفريق من السقوط والإستماع إليه، بعدما سدت الأبواب في وجهه ولم يلق الدعم الكافي الذي وعد به في وقت سابق من السلطات المحلية والولائية كما جاء في كلمته.

ولم يخف الحاضرون قلقهم من الوضعية الكارثية للفريق والتطرق إلى مجمل المشاكل وتقديم الإقتراحات التي يرونها قادرة على تجنب مزيدا من التعقيد ومعالجتها ومطالبتهم الرئيس ياحي، بالعدول عن استقالته والعمل على مساعدتة وطاقمه  الإداري الحالي على تجاوز هذه المشاكل، خاصة فيما يتعلق في كيفية الخروج من أزمة قضية الديون، التي تراكمت على مر السنوات الأخيرة وادت إلى تجميد الحساب البنكي للفريق. إلى جانب التحرك رفقة المسيرين لدى السلطات المحلية والولائية وفي مقدمتها والي الولاية، الذي وعد الرئيس ياحي، في وقت سابق مساعدته في إيجاد الحلول ومنها تسهيل عمل المكتب المسير الحالي والإسراع في تحضير الموسم القادم بتعاون الجميع، ومتجاوبين مع الرؤية التي قدما عضو مجلس الأمة للخروج من هذه الأزمة، وفي كيفية إعادة ترتيب البيت وفق ما يتطلع له الجميع من أبناء المدينة.

وتعد هذه الخطوة الاولى، تتبعها خطوات اخرى، في كيفية معالجة ومساعدة هذا الفريق العريق، الذي كان له الفضل على الجميع واسعد كثيرا في وقت سابق انصاره ومحبيه، والمطلوب سوى الإالتفاف حول فريقهم، لإستعادة مكانته الحقيقية ووضعها على السكة الصحيحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *