بلماضي: هدفنا القادم التألق في المونديال

أكد جمال بلماضي، مدرب المنتخب الجزائري، رغبة لاعبيه في بلوغ نهائيات كأس العالم قطر 2022، والظهور بوجه مشرف خلال هذه البطولة.

وتعادل المنتخب الجزائري مع نظيره المنتخب المكسيكي (2-2)، في المباراة الودية التي جمعتهما مساء الثلاثاء، بلاهاي الهولندية.

وقال بلماضي، في المؤتمر الصحفي الذي أعقب المواجهة: “نبحث عن التطور وأن نكون أكثر قوة. أعتقد أننا بدأنا نقترب من المستوى العالي، المنتخبات حتى من خارج إفريقيا باتت تحترمنا، حيث تدرك جيدا أنه ليس من السهل مواجهة الجزائر. الهدف الأول حققناه”.

وأضاف: “اللاعبون يرغبون في الذهاب بعيدا، هم يريدون المشاركة في كأس العالم والتألق في هذه البطولة، ذلك هو هدفنا، لكن قبل الوصول إلى هذا الهدف يجب أن نعمل كثيرا، وهو ما نحن بصدد القيام به”.

وتحدث بلماضي، عن المباراة أمام المكسيك، واعتبر أن المنتخب الجزائري كان يستحق الفوز فيها لكونه لعب بـ10 لاعبين منذ الدقيقة 55، وكان متقدما على منافسه حتى دقيقتين قبل النهاية، منتقدا في الوقت نفسه القرارات التحكيمية التي وصفها بـ”المجحفة”.

وتابع: “أعتبر التعادل أمام المكسيك في مثل هذه الظروف نتيجة أكثر من جيدة، بل فوزا. أنا سعيد جدا لأداء اللاعبين، لقد نفذنا كل ما كنا نبحث عنه خلال المعسكر الإعدادي، ولم أتفاجأ لردة فعلهم”.

وأوضح بلماضي، أن منتخب المكسيك فاجأه بطريقة لعبه في الشوط الأول والضغط الذي مارسه على حامل الكرة، قبل أن يعمد إلى تصحيح بعض الأمور في الشوط الثاني، وهو ما سمح للمنتخب الجزائري بخلق فرص أكثر من منافسه.

واستطرد: “منتخب المكسيك هو المنافس الذي كما نريد مواجهته بالنظر لطريقة لعبه وتنظيمه الجماعي الجيد والفرديات التي يضمها. لاعبونا كانوا في المستوى ولعبوا بالروح المعهودة ولم تكن هناك أخطاء في الشوط الثاني”.

وأتم: “المكسيك منتخب مختلف عن نيجيريا وأفضل منه.. والخضر سيلعبون مستقبلا أمام المنتخبات التي تسمح لهم بالتطور”.

كانت الجزائر، قد فازت على نيجيريا (0-1)، في المباراة الودية التي جمعتهما الجمعة الماضي، بمدينة كلاجنفورت بالنمسا.

د.ب.أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *