بطولة افريقيا للكاراتي: الجزائر تخسر 4 ذهبيات بسبب التحكيم

لعب التحكيم الافريقي دورا سلبيا وحال دون حصد الجزائر أربعة ذهبيات مستحقة خلال اليوم الثاني من منافسات البطولة الافريقية للكاراتي التي تستضيفها العاصمة البوتسوانية ڤابورون الى غاية 14 جويلية الجاري.

وحققت الجزائر اربع فضيات بفضل المصارعة معطوب لمياء، حسين دايخي، شيماء ميدي ووداد دراعو ، في حين حققت ايمان طالب، سامي براهيمي ويانيس تاس البرونز.

واكتفت معطوب لمياء بالميدالية الفضية بعد خسارتها في المنازلة النهائية في وزن 68 كغ، وبعد نجاحها في تجاوز جميع خصومها، أخرهم المصرية فريال عبد العزيز في نصف النهائي، خسرت معطوب بقرار تحكيمي غريب في النهائي أمام السنغالية ديون أمينة بعد تعادلهما سلبا، لتفشل معطوب في الحفاظ على تاجها القاري.

ولم يجد المصارع حسين دايخي أي صعوبات لبلوغ المباراة النهائية لوزن 84 كغ، لكنه خسر بوضوح في النهائي مع المصري محمد طه طارق ليكتفي بالميدالية الفضية.

ونجحت المصارعة شيماء ميدي في بلوغ النزال النهائي لوزن 61 كغ، بعد مشوار هو الأبرز في البطولة، لتواصل بريقها في المنافسات الدولية، لكنها خسرت النهائي على الذهب أمام بطلة العالم المصرية جيانا، بافضلية التسجيل اولا للمصرية، بعد تعادلهما بنقطتين لكل مصارعة، علما أن ميدي اكتفت بالبرونز خلال النسخة الماضية من البطولة الافريقية.

وحصدت المصارعة المتألقة وداد دراعو فضية وزن 55 كغ، بعد خسارتها في النهائي امام المغربية واحمد خولة في منازلة عرفت تحكيم كارثي.

وحقق المصارع براهيمي سامي، الميدالية البرونزية في وزن اقل من 84 كغ، وخسرت المصارعة ايمان طالب في نصف النهائي لوزن 50 كغ أمام المصرية سيد ردوى ب 3-4 لتكتفي بتحقيق الميدالية البرونزية، وتفقد لقبها المحقق في رواندا.

وفي وزن 60 كغ ذكور، خسر رمزي عشاش في الدور الثاني، لتتوقف طموحاته القارية مبكرا.

وفي مفاجأة غير سارة خسر المصارع فيصل بوعقل في المنازلة الافتتاحية لوزن 67 كغ امام البوتسواني كولوبيل تساون ليغادر المنافسة، ويضيع لقبه القاري، غادرت المصارعة ناداج ايت ابراهيم مبكرا بعد خسارته في أول نزال ضمن منافسات الوزن الثقيل.

كما خسر المصارع معاذ عشاش في وزن 75 كغ امام الكاميروني نوناغي مارسيال في المنازلة من أجل الميدالية البرونزية.

وحقق المصارع الواعد، يانيس تاس، برونزية جديدة في منافسات الكميتي ليضيفها الى الميدالية الفضية التي حصدها في منافسات الفردي كاتا أواسط، بعد مشوار أكثر من ممتاز.

وأوضح رئيس البعثة الجزائرية، سعيدات بلخير لـ”سبورتس نيوز ديزاد”، أن المشاركة الجزائرية تبقى ايجابية لكن أقل مما الطموح، حيث تحقق الهدف الخاص بتعزيز رصيد المرشحين لبلوغ الأولمبياد، في حين ضاعت فرصة احراز الذهب بسبب أخطاء تحكيمية واضحة حسب بلخير.

واعتبر متحدثنا أن التحكيم وقف مع العناصر المغربية بصورة واضحة، وهو ما أثر سلبا على الظهور الجزائري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *