براف يكرم بوسام الاستحقاق المجري

كرم مصطفى براف، رئيس اللجنة الأولمبية والرياضية الجزائرية، يوم الأربعاء، بوسام الاستحقاق لدولة المجر، اعترافا بمساهمته في ترقية التبادلات بين الجزائر والمجر في المجال الرياضي.

وأسدت سفيرة المجر في الجزائر السيدة هيلغا كاثالين بريتز، وسام الاستحقاق لبراف، حيث أكدت أن رئيس اللجنة الأولمبية والرياضية الجزائرية ( الكوا) فتح المجال لتبادلات عديدة وتربصات خاصة بالرياضيين ذو المستوى العالي، وتقاسم الخبرات بين محترفين اخرين للرياضة.

من جهته، عبر براف، فخره واعتزازه بهذا التكريم موضحا بأن ” الكوا” تريد أن تستفيد الرياضة الجزائرية من الخبرة المجرية خاصة فيما تعلق بتحضير الرياضيين، والتأطير الفني وايضا تنظيم التظاهرات الكبرى.

يشار أن التعاون الجزائري-المجري في المجال الرياضي أصبح ساريا منذ التوقيع على اتفاقية اطار بتاريخ 23 مارس 2018، بين اللجنة الأولمبية الجزائرية ونظيرتها المجرية.

وبموجب هذه الاتفاقية استفاد 61 رياضيا جزائريا يمثلون 10 اتحادات رياضية، في شهر اوت الماضي، من تربص في العاصمة المجرية بودابست، في اطار اطلاق مسار تحضير المواهب الشابة لمختلف الرياضات تحسبا للألعاب الأولمبية للشباب المقررة بالعاصمة السنغالية عام 2022.

من جهة أخرى، تم تكريم أيضا وزير الفلاحة الأسبق، رشيد بن عيسى، بوسام الاستحقاق المجري، لـ” مساهمته الكبيرة في تعزيز الصداقة والروابط المهنية والاقتصادية بين الجزائر والمجر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *