المحليون يطيرون إلى المغرب وعينهم على تأشيرة التأهل

تصفيات "شان 2020"

غادرت عناصر المنتخب الجزائري لكرة القدم للاعبين المحليين، صباح اليوم الخميس، أرض الوطن باتجاه ميدنة وجدة المغربية، قبل الالتحاق بمدينة  بركان التي تستضيف المواجهة التي تجمعه بنظيره المغربي يوم السبت المقبل بالملعب  البلدي بداية من الساعة 20.00 لحساب إياب الدور التصفوي الأخير لبطولة إفريقيا  (شان-2020).

وكان أشبال المدرب الفرنسي لودوفيك باتيلي قد اجروا مساء أمس الأربعاء آخر  حصة تدريبية لهم بالمركز الفني الوطني بسيدي موسى.

وكان أعضاء الطاقم الفني للمنتخب الوطني بقيادة المدرب الوطني، جمال لماضي، قد التحقوا بالمجموعة مباشرة بعد  المقابلة الودية التي جمعت “الخضر” بمنتخب كولومبيا بمدينة نيس الفرنسية.

ووجه المدرب الفرنسي، لوديفيتش باتيلي، الدعوة لـ23 لاعبا من أجل خوض هذه المباراة، والتي يرغب من خلالها في خلق المفاجأة وإقصاء حامل اللقب من سباق الوصول للنهائيات، ويضع باتيلي، آخر لمساته على توليفة الخضر، حتى تكون جاهزة لمقارعة الأسود بمدينة بركان، وستجري مباراة المنتخب الوطني للاعبين المحليين، ضد نظيره المغربي، بشبابيك مغلقة بعدما أعلنت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم عن نفاذ التذاكر التي تم طرحها لهذه المباراة، ويبحث المنتخب الوطني على مباغتة أشبال المدرب حسين عموتة، مدرب العناصر المحلية المغربية للتأهل إلى نهائيات “الشان”، غير أن المهمة لن تكون سهلة أمام المنتخب المغربي الذي بدء حملة الدفاع عن اللقب الذي أحرزه في النسخة الأخيرة، مطلع سنة 2018، في دورة جرت نهائياتها بملاعب المملكة المغربية، يذكر أن مباراة الذهاب، التي احتضنتها أرضية ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة شهر سبتمبر الماضي، انتهت بالتعادل دون أهداف، وهو ما يجعل المأمورية صعبة للغاية في لقاء العودة خاصة بالنسبة للعناصر الوطنية التي لم تظهر بوجه مقنع خلال لقاء الذهاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *