الشهداء يعودون…

حطت بعد ظهر اليوم الجمعة، بمطار هواري بومدين الدولي، الطائرة التابعة للقوات الجوية للجيش الوطني الشعبي قادمة من فرنسا وعلى متنها رفات وجماجم 24 مقاوما جزائريا للاستعمار الفرنسي.

وكان في استقبال رفات شهداء  المقاومة الشعبية، رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع  الوطني، وكبار المسؤولين العسكريين والسياسيين.

وتم نقل رفات المقاومين إلى قصر الثقافة ” مفدي زكرياء”، حيث سيسمح للمواطنين بإلقاء النظرة الأخيرة على أرواحهم الطاهرة غدا السبت .

فيما ستكون مراسم دفن الرفات بعد غد الأحد 5 جويلية، بمربع الشهداء بمقبرة العالية بحضور رئيس الجمهورية .

وكان رئيس الجمهورية قد أعلن أمس الخميس في كلمة ألقاها خلال حفل رسمي نظم بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ58 لعيد الاستقلال والشباب، أن الأمر يتعلق بخطوة أولى لإعادة رفات المقاومين الجزائريين.

وأكد تبون، أن الدولة عازمة على إتمام هذه العملية حتى يلتئم شمل جميع شهدائنا فوق الأرض التي أحبوها وضحوا من أجلها بأعز ما يملكون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *