الجزائر تكرم أبطالها الرياضيين

 

كرمت أمس، وزارة الشباب والرياضة، الرياضيين الجزائريين المتوجين في المحافل الدولية خلال السنة المنصرمة، حيث تم منحهم مكافاءات مالية معتبرة نظير تشريفهم الراية الوطنية.
وأشرف الوزير رؤوف سليم برناوي على مراسيم حفل التكريم الذي جرى بالمركز الدولي للمؤتمرات بالجزائر العاصمة، بحضور أعضاء من الطاقم الحكومي، على غرار وزراء المجاهدين، الثقافة، العلاقات مع البرلمان، السياحة والصناعات التقليدية، التضامن، فضلا عن رئيس اللجان الأولمبية الافريقية، مصطفى بيراف، وعدد من نجوم الرياضة الجزائرية.
وأشادت بطلة الكاراتي، لمياء معطوب في حديثها مع سبورتس نيوز بالخطوة التي قام بها المسؤولون اتجاه الرياضيين، مؤكدة أن هذا التكريم سيزيد من طموحاتهم من أجل تحقيق نتائج أفضل والعمل على جعل الراية الجزائرية ترفرف في جميع المناسبات.
وتعتبر لمياء معطوب أحسن رياضية جزائرية لسنة 2018، بخسب استفتاء وكالة الأنباء الجزائرية واختيار اللجنة الأولمبية الجزائرية، وذلك بعد جمعها بين لقبي بطلة افريقيا وبرونزية بطولة العالم للكاراتي.
وأكدت معطوب أن التحفيز المالي المقدم يعتبر كاف من أجل وضع الرياضيين في أفضل الظروف، والتحضير للمواعيد القادمة، وخصوصا أولمبياد طوكيو.
من جانبه، أمد وزير الشباب والرياضة وقوف الدولة خلف أبطالها، معتبرا أن الدعم مستمر، وذلك لضمان أفضل النتائج، معتبرا أن تكريم الرياضيين واجب للمسؤولين، وحق بالنسبة للرياضيين الذين ضحوا لتشريف الجزائر.

وشمل التكريم جميع الرياضات الأولمبية وغير الأولمبية، وكذا رياضي ذوي الاحتيجات الخاصة، كما تم تكريم المدربين، والرياضيين الذين شرفوا الجزائر في أولمبياد الشباب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *