الإتحاد التونسي مستاء من منع الناشئين التدرب فوق العشب الطبيعي

أعرب الاتحاد التونسي لكرة القدم، اليوم السبت، عن استيائه من نظيره الجزائري، بسبب رفضه تمكين منتخب أقل من 17 سنة ، من التدرب على أرضية ذات عشب طبيعي.

وقال الاتحاد التونسي، في بيان عبر صفحته الرسمية على “فيسبوك”: “رغم طلب الجامعة التونسية لكرة القدم، الذي أكد على الاتحاد الجزائري بضرورة توفير نفس ظروف التمارين، التي يتمتع بها المنتخب الجزائري، فإن الاتحاد الجزائري الشقيق لم يبد أي تجاوب”.

وأشار إلى أن الاتحاد الجزائري “اكتفى بتوفير ملعب معشوشب اصطناعيا، أو ملعب أرضيته في حالة رديئة جدا، ما حرم المنتخب التونسي من التدرب منذ قدومه، يوم 15 يناير/كانون”.

وأضاف: “كما لم يتدرب المنتخب يوم الجمعة 22 يناير ميدانيا، لعدم الاستجابة ولعدم توفير المطلوب”.

وتابع: “جددت الجامعة التونسية مطلبها، بتمكين لاعبي الأصاغر من التدرب فقط لمدة 50 دقيقة، اليوم السبت، في ملعب المباراة 5 جويلية، أو في مركب سيدي موسى المعشب طبيعيا، إلا أن الاتحاد الجزائري رفض الاستجابة مرة أخرى، وهو ما حرم منتخب تونس من التدرب ميدانيا لليوم الثاني على التوالي”.
يذكر أن المنتخب الجزائري لأقل من 17 سنة يواجه نظيره التونسي في مباراة حاسمة لتأهل إلى نهائيات كاس أمم إفريقيا .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *