استبعاد تايدر وبن طالب..قرار منطقي؟

سيغيب سفير تايدر لاعب امباكت مونريال الكندي، عن المشاركة في نهائيات كأس أمم إفريقيا لمقبلة، شأنه شان نبيل بن طالب، لاعب شالكه الالماني. واذا كان الجميع توقع عدم استدعاء الثاني لعدم دخوله في مخططات جمال بلماضي، فان غياب الأول، يبدو مفاجئا بعض الشيء، ولو أن الناخب الوطني ترك الانطباع بعدم رضاه على اداء وسط الميدان في الفترة الماضية، مثل غالبية النقاد والمحللين.

والظاهر أن بلماضي، الذي تردد كثيرا في تحديد هوية لاعبي خط الوسط، فضل في النهاية الاستعانة بحيوية هاريس بلقبلة، وهشام بوداوي، المتعطشين للبروز مع المنتخب الأول، وخبرة عدلان قديورة، وطموح مهدي عبيد، رغم أنه عائد من اصابة.

بالتأكيد ان بلماضي، هو المسؤول الأول والأخير عن خياراته، والميدان هو من سيؤكد صوابها من عدمها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *